صحافة عربية : جنون اللغة: في الوقت المناسب والمكان المناسب

جنون اللغة: في الوقت المناسب والمكان المناسب

من صحافة عربية تفاصيل المقالة التالية جنون اللغة: في الوقت المناسب والمكان المناسب والان إلى تفاصيل الخبر

يبدو أن إسرائيل هي الوحيدة التي فهمت معنى جملة في الوقت المناسب والمكان المناسب (أ ف ب)

آراء  إسرائيلالعربالإذاعات العربيةأكلاشيهات لغويةاللغة العربيةالقنوات العربية

حين أسمع عبارة "في الوقت المناسب والمكان المناسب" على قناة إذاعية أو تلفزيونية، أو أسمعها من فم مسؤول سياسي عربي أو مغاربي، أو أقرأها في صحيفة من الصحف، سواء كانت من اليسار أم اليمين أم الإسلامي، أشعر بأنني لا أعرف هذه "العربية" التي بها وفيها قرأت القرآن الكريم، وابن جني، وابن فارس، وحفظت كثيراً من الشعر قديمه وحديثه، موزونه ومنثوره من امرؤ القيس إلى أدونيس، مروراً بالأخطل، والفرزدق، وجرير، والمتنبي، وابن زيدون، والشريف الرضي، والأخطل الصغير، وعمر أبو ريشة، ومحمود درويش، وغيرهم، وقرأت من عيون النثر الكثير من نثر المعري في رسالة الغفران، وبخلاء الجاحظ، وطوق الحمامة لابن حزم الأندلسي، ومقدمة ابن خلدون، والروض العاطر في نزهة الخاطر للنفزاوي، وميرامار لنجيب محفوظ، والحي اللاتيني لسهيل إدريس، واللاز للطاهر وطار، وموسم الهجرة إلى الشمال للطيب صالح، والثلج يأتي من النافذة لحنا مينة، وغيرهم...

إلا أنني، صدقاً، كلما وقعت عيني على عبارة "في الوقت المناسب والمكان المناسب" لا أفهم معناها نهائياً، إذ تبدو لي وكأنها قادمة من اللغة السنسكريتية أو الماندارين الصينية التي لا أفهم منهما شيئاً، وبالفعل حتى الآن لا أعرف "معنى" لهذه العبارة الأكثر تكراراً عند العرب، في وقت يحدث هذا منذ خمسينات القرن الماضي والألسنة لا تتوقف عن لوكها.

في كل الإذاعات العربية والمغاربية وقنواتها التلفزيونية، وخطب سادتها وقادتها وعسكرها وسياسييها وفقهاء البلاط وغير البلاط فيها، تسمع هذه العبارة للرد على العدو الغاشم، "في الوقت المناسب والمكان المناسب".

"في الوقت المناسب والمكان المناسب"، هي العبارة الأكثر ترجمة في اللغة التركية والفارسية، هناك العبارة هي "ساندروم" مرض سياسي مشترك بين العرب والترك والفرس.

كم سمعت إسرائيل من العرب والترك والفرس جميعاً هذه العبارة منذ 70 سنة وأكثر، سمعتها صباحاً ومساء، في زمن الحرب، وفي السلم الذي لا هو حرب ولا هو سلم ولا هو ما بينهما.

وتأسست إسرائيل وتمأسست وشكّلت زمانها و

كانت هذه تفاصيل موضوع او خبر جنون اللغة: في الوقت المناسب والمكان المناسب الذي نشر بتاريخ : الخميس 2021/03/04 الساعة 02:20 ص .. نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على اندبندنت عربية - آراء وقد قام فريق التحرير في صحافة عربية بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

أخبار أخرى

الاكثر مشاهدة
( صحافة عربية ) محرك بحث إخباري عربي لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..