صحافة عربية : بيع الطماطم بالحبة في تركيا!

من صحافة عربية تفاصيل المقالة التالية بيع الطماطم بالحبة في تركيا! والان إلى تفاصيل الخبر

أنقرة (زمان التركية) – انضمت الطماطم إلى قائمة المنتجات الغذائية التي ارتفع أسعارها مؤخرا، إذ بدأت سلسلة محلات تركية شهيرة بتعبئة حبات الطماطم بالقطعة الواحدة.

وموخرا ارتفعت أسعار العديد من السلع الغذائية في تركيا، من بينها زيت عباد الشمس والحليب والجبن والمكسرات. وأصبحت الطماطم أحدث المنضمين إلى قائمة السلع الغذائية المرتفعة.

سلسلة محلات “ميغرو” الأكبر في البلاد أقدمت على تعبئة حبات الطماطم بالواحدة وبيعها مقابل 2.86.

وعقب شيوع الخبر والصور على منصات الإعلام الاجتماعي، حاولت سلسلة المحلات المذكورة تدارك الأمر ونشرت بيانا زعمت فيه أن تعبئة حبات الطماطم بالواحدة كان غرضه الحفاظ على الصحة في ظل تدابير كورونا.

أضاف البيان: “لكن تطبيق هذا الهدف من خلال هذا الإجراء كان خاطئًا، لذا سنقوم بتصحيح ما يلزم”، على حد تعبيره سلسل المحلات الشهيرة.

كم يبلغ حجم إنتاج تركيا من الطماطم؟

أثار بيع حبة الطماطم مقابل 2.86 ليرة تساؤلات حول حجم إنتاج تركيا من الطماطم. تنتج تركيا 12.1 مليون طن من الطماطم من بينها 8.4 مليون طن من الطماطم الخام و3.7 مليون طن يتم استخدامها في إعداد معجون الطماطم. ويتم زراعة 32 في المئة من إجمالي إنتاج تركيا من الطماطم داخل صوبات زجاجية.

روسيا أكبر المستوردين للطماطم التركية

وخلال عام 2020 ارتفعت صادرات تركيا من الطماطم إلى روسيا، التي تعد أكبر المستوردين لها، مقارنة بالعام السابق.

ويقوم الموردون الأتراك بالتصدير إلى دول مختلفة من بينها رومانيا وأوكرانيا وبيلاروسيا وسوريا وألمانيا وبولندا، حيث تبلغ عائدات تصدير الطماطم التركية إلى 51 دولة نحو 313 مليون و405 ألف دولار.

بيع الطماطم بالحبة في تركيا! جريدة زمان التركية.

كانت هذه تفاصيل موضوع او خبر بيع الطماطم بالحبة في تركيا! الذي نشر بتاريخ : الأثنين 2021/04/12 الساعة 06:05 م .. نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على الزمان التركية - اخر الاخبار وقد قام فريق التحرير في صحافة عربية بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

أخبار أخرى

الاكثر مشاهدة
( صحافة عربية ) محرك بحث إخباري عربي لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..