صحافة عربية : تراجع دخل سكان إسطنبول إلى ما كان عليه قبل 10 سنوات

تراجع دخل سكان إسطنبول إلى ما كان عليه قبل 10 سنوات

من صحافة عربية تفاصيل المقالة التالية تراجع دخل سكان إسطنبول إلى ما كان عليه قبل 10 سنوات والان إلى تفاصيل الخبر

أنقرة (زمان التركية) – تراجع الدخل الفردي لسكان ولاية إسطنبول إلى ما كان عليه قبل 10 سنوات، بحسب تقرير أعدته بلدية إسطنبول.

وأوضح التقرير انخفاض دخل الفرد من سكان إسطنبول بأكثر من 5 آلاف دولار، متراجعًا إلى ما عليه قبل 10 سنوات.

ووفقًا لنتائج تقرير “اقتصاد اسطنبول بأحدث البيانات” والذي يخص الربع الأول من عام 2021، انكمش اقتصاد إسطنبول بما يقرب من 60 مليار دولار منذ عام 2013 مقارنة بعام 2019.

وأشار التقرير إلى أن دخل الفرد في إسطنبول الذي وصل إلى 15.285 دولار في عام 2019، والذي يعد أعلى دخل فردي في الولايات التركية، كان 20 ألف و726 دولارا في عام 2013، أي انخفض بنسبة 26% بين عام 2013 و2019.

كما أضاف التقرير أنه بين عامي 2005 و2018، زاد عدد الأشخاص العاملين في إسطنبول بأكثر من 2 مليون. 50 في المائة من الموظفين من النساء، و59 في المائة من الفئة العمرية 35-54، و53 في المائة من خريجي التعليم العالي.

وذكر التقرير أنه منذ عام 2018، كان هناك انخفاض في عدد العاملين في إسطنبول، وتسارع الانخفاض في عدد الأشخاص العاملين مع جائحة كورونا Covid-19.

وأثر تراجع التوظيف في عام 2020 في الغالب على من في الفئة العمرية 15-24 عامًا، وأولئك الذين ينتمون إلى مجموعة التعليم المنخفض، والعاملين في القطاع غير الرسمي. خلال فترة الوباء، ارتفع معدل البطالة للفئة العمرية 20-24 إلى 30.8 في المائة.

تراجع دخل سكان إسطنبول إلى ما كان عليه قبل 10 سنوات جريدة زمان التركية.

كانت هذه تفاصيل موضوع او خبر تراجع دخل سكان إسطنبول إلى ما كان عليه قبل 10 سنوات الذي نشر بتاريخ : الأثنين 2021/04/12 الساعة 06:21 م .. نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على الزمان التركية - اخر الاخبار وقد قام فريق التحرير في صحافة عربية بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

أخبار أخرى

الاكثر مشاهدة
( صحافة عربية ) محرك بحث إخباري عربي لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..